أخبار عاجلة

أساسيات الحركة الكشفية

(التعريف – الهدف – المبادئ – الطريقة)
-تعريف الحركة الكشفية وصفاتها:
تعرّف الحركة الكشفية بأنها: “حركة تربوية شبابية تطوعية غير سياسية مفتوحة للجميع دون تمييز في الأصل أو الجنس أو العقيدة” فهي:
1. حركة تربوية شبابية متكاملة:
تهتم بميول الفتى منذ صغره وتعتمد الوسائل التربوية لتنشئته بشكل جيد، وتهيئته لحياة أفضل مستمدة من الوعد والقانون والقدرة على الخدمة العامة.
2. حركة غير سياسية تطوعية:
حيث نجد دور القائد الكشفي في الوحدة الكشفية دور تربوي بعيد عن السياسة أو التمييز، فهو القائد لفرقته والمعلم والصديق ويقوم على مساعدتهم بالوحدة الكشفية في تنفيذ البرامج في ضوء الطريقة الكشفية.
– هدف الحركة الكشفية
ينطلق الدور التربوي للحركة الكشفية من خلال هدفها الرئيسي الذي هو “مساعدة الفتية والشباب على تطوير إمكاناتهم الجسدية والعقلية والاجتماعية والروحية، كأفراد ومواطنين مسؤولين وكأعضاء في مجتمعاتهم الوطنية والإقليمية وعالمية”.
وهو الهدف الذي أطلق على الحركة الكشفية في أبجدياتها وأساسياتها، حيث نجد أن قادة العمل الكشفي يتعاملون مع شريحة كبيرة من أفراد المجتمع ومراحل عمرية مختلفة، من مرحلة الطفولة إلى الشباب:
– من سن الخامسة حتى السابعة وتسمى هذه المرحلة البراعم
– ‏من سن الثامنة حتى العاشرة تسمى هذه المرحلة الأشبال
– ‏من سن الحادية عشرة حتى الرابعة عشرة وتسمى هذه المرحلة الفتيان
– ‏ومن سن الخامسة عشرة حتى السابعة عشرة تسمى هذه المرحلة الكشاف المتقدم
– ‏ثم تسمى المرحلة بعد هذا السن بالجوالة وهو الاسم الذي أطلقه اللورد بادن باول على هذه المرحلة نظرًا لارتباطه بالهدف الرئيسي من الحركة الكشفية.
-مبادئ الحركة الكشفية:
تقوم الحركة الكشفية على ثلاثة مبادئ تمثل المنطلقات الأساسية للحركة كما أنشأها اللورد بادن باول وهي:
1. الواجب نحو الله:
الذي يقوم على أداء الواجبات وترك المنهيات، وذلك يعني التمسك بالمبادئ الدينية وترسيخ الإيمان في الله والعمل بأوامره ونواهيه من الحرص على أداء الشعائر الدينية والالتزام بالقيم والأخلاق التي تدعو إليها.
2. الواجب نحو الذات:
فالكشاف مسؤول تجاه نفسه أولا، وهو قادر على تحمل المسؤولية في التنمية والسعي إلى التطوير، وذلك يتفق تماما مع الهدف التربوي للحركة الكشفية التي تسعى إلى مساعدة الشباب على تكامل قدراتهم.
3. الواجب نحو الآخرين
حيث يجتمع تحت هذا العنوان عدد من الفضائل الأساسية للحركة الكشفية، وكلها تتعلق بالأبعاد المختلفة لمسؤولية الفرد تجاه المجتمع.
ويمكن تحديده على أنه:
– ولاء الفرد لوطنه وحبه للآخرين برابطة الإنسانية
– ‏ المشاركة في الخدمة العامة وتنمية المجتمع مع الاعتراف بحقوق الآخرين واحترام أصالة العالم والحفاظ عليها.
– الطريقة الكشفية:
وذلك بالاعتماد على “نظام متدرج للتثقيف الذاتي للفتية والشباب” وذلك بالطريقة الكشفية المكونة من ثمان عناصر مترابطة ومتكاملة، وهي:
1. الوعد والقانون
2. التعلم بالممارسة
3. ‏نظام المجموعات (الطلائع وما يوازيها)
4. نظام الشارات والتقدم الشخصي
5. المشاركة المجتمعية
6. الحياة في الهواء الطلق (حياة الخلاء)
7. الإطار رمزي
8. دعم الراشدين
كتبه القائد / عامر منير صافي
الكويت في 06-07-2022

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: